العناوين:

عضو السياسي الأعلى المشن والمحافظ طعيمان والشيخ الأمير يلتقون وفد المكتب السلطاني العماني

الاتحاد برس :

عضو السياسي الأعلى المشن والمحافظ طعيمان والشيخ الأمير يلتقون وفد المكتب السلطاني العماني


 


 


الاتحاد برس - متابعات اعلاميه 


المركز الإعلامي - مأرب نت


 


11 يونيو2021م


 


التقى عضو المجلس السياسي الأعلى اللواء مبارك المشن الزايدي ومحافظ مأرب علي محمد طعيمان وعضو فريق المصالحة الوطنية الشيخ محمد بن عبدالعزيز الأمير ، وفد المكتب السلطاني العماني.


 


ناقش اللقاء ، بحضور الشيخ ناصربن ناصر الأقرع والشيخ عبدالله مجاهد نمران والشيخ صالح بن سالم سبيعيان،  الوضع العام في محافظة مأرب،  وماتتعرض له من تدمير واستهداف من قبل تحالف العدوان السعودي ونهب للثروات النفطية ومعاناة أبناء المناطق المحتلة جراء الإنتهاكات المستمرة من  إختطاف للمدنيين  وقتل للأبرياء .


 


وفي اللقاء رحب  عضو السياسي الأعلى المشن،  بالوفد السلطاني العماني الزائر لليمن متمنيا لهم التوفيق في جهودهم لإحلال السلام في اليمن ووقف العدوان الظالم ورفع الحصار، مشيرا الى ماتتعرض له محافظة مأرب من قصف جوي مستمر وبشكل يومي من قبل تحالف العدوان تسبب في نزوح آلاف الأسر وتدمير الممتلكات العامة والخاصة.


 


وتطرق اللواء المشن الى المبادرات التي قدمها المجلس السياسي الأعلى لوقف العدوان ورفع الحصار،  لافتا الى ان العمليات العسكرية لتحرير مدينة مأرب تأتي في إطار الدفاع عن النفس وردع العدوان ولايمكن فصلها عن المعركة  الشاملة في مختلف الجبهات الداخلية والخارجية.


 


بدوره استعرض المحافظ طعيمان المعاناة الإنسانية الكبيرة  لأبناء مأرب في ظل استمرار العدوان والحصار،  مشيرا الى ان المديريات المحررة تتعرض للقصف الجوي بشكل يومي ،  خلف دمارا كبيرا في البنى التحتية والأسواق العامة والمشاريع الخدمية.


 


ولفت اللواء طعيمان الى الجرائم والمجازر التي ارتكبت بحق أبناء المحافظة خلال سبع سنوات من العدوان الغاشم وجرائم الإختطافات والإعتقالات والقتل بالهوية التي يمارسها مرتزقة العدوان بحق المواطنين من أبناء المحافظة في المناطق المحتلة.


 


بدوره أكد الشيخ الأمير  مواقف أبناء مأرب الرافضة لإستمرار العدوان والحصار،  مشيرا الى ان من ارتموا في أحضان التحالف السعودي لايمثلون مأرب وتأريخها العريق .